الأحد، 21 أبريل، 2013

عَالم صُوفي .....( قصة الفلسفة الغربية من الالف الى الياء..!)..ج1

                
                                                                   


 


{الذي لا يعرف أن يتعلم دروس الثلاثة الاف سنة الاخيرة، يبقى في العتمة }
!!...غوته...


تحية عطرة الى جميع أخواني وأصدقائي.......
(الكون الاحدب).! كتاب علمي فريد كان قد صدر في منتصف الستينات
للكاتب الدكتور والفلكي الفلسطيني الجنسية عبد الرحيم بدر.....
والذي لخص فيه قصة أنشتاين ونظريته النسبية العامة والخاصة !
كتب باسلوب فريد ومميز!حيث انه قام بمزج الطرفة والنكته
والحكاية الخفيفة بين سطور النظرية المعقدة والجافة ! والتي
تحتاج الى خيال كبير لفهمها وفهم مفاهيمها الخيالية!
خاصة انها تتكلم عن البعد الرابع (الزمن).!!.
وابعاد اخرى لامرئية في سبيل الوصول الى النظرية الموحدة
للكون....هذا وقد نجح باسلوبه المبتكر في ان يوصل افكار
النظرية المعقدة الى عقل القاريء بكل يسر وسلاسة..!!
وكذلك نجح في ايصالها الى عقول الطلاب والشباب في ذلك
الزمن ولمن يهوى هذا المجال..وانا واحد منهم.......!
ومنذ ذلك الوقت لم يصادفني أي كتاب كتب باسلوب الكون الاحدب .
الى ان عثرة بالصدفة عن طريق احد أصدقاء الفيسبوك على كتاب
(عَالم صُوفي )...للكاتب النرويجي (جوستاين غاردر ) صادر
سنة 1991م.....والمترجم من قبل المترجمة العربية (حياة الحويك)
كتاب بذل فيه المؤلف جهودآ جبارة لتلخيص قصة الحضارة والفلسفة
الغربيةوالانسانية منذ عصور ما قبل سقراط ..والى يومنا هذا؟..
الكتاب يغني عن ألف كتاب في رأيي !! كتب باسلوب اخاذ وساحر
وفريد حيث انه يتبع طريقيين او خطين متوازيين من السرد
للاحداث...قصة الفتاة المراهقة (صوفي)...و(تاريخ الفلسفة).!!
وذلك من أجل ابعاد الملل والجفاف من عقل القاريء الغير
متخصص في الغوص داخل المسائل الوجودية والفلسفية المعقدة..
وعلى اعتقادي والكثيرين فانه قد نجح نجاحآ باهرآ في ذلك
في ان ينقلنا من محطه الى اخرى بتشويق القصة
وتداخل احداثها بين الحلم والحقيقة..!!!
وبذلك حقق ما كان يرجوه في ان يقدم وجبة فلسفية دسمة مزينه
بكل انواع المقبلات الشهية..!!


انها مثل اللعبة المسلية او الاحجية والتي تداخلت بها القصة
مع الفلسفة والتنقل الجميل بينهما..والذي لا يخفى عليكم انها
تحتاج الى قاريء ذكي هاديء ومثقف والمهم صبور بل
صبور جدآ حتى نهايتها..!! اذ عليه ان يصمد ضد رياح
الافكار وامواج الاقوال وزوابع الفلسفة..!!!
لاكبر فلاسفة العصور على مدى ثلاثة الاف عام....
انه كتاب ممتع وجميل وانيق ( رغم بعض المأخذ عليه
باعتباره كتب من قبل كاتب غربي متأثر بالثقافة الغربية
المتعالية والمتحرره بعض الشيء والتي تختلف عن نظرتنا
وثقافتنا الاخلاقية الاسلامية..) لكنه يبقى كتاب مهم وممتع
نتعرف من خلاله على اهم معالم الفلسفة الاوربية القديمة والحديثة
.....ديمقريطس ، سقراط ، افلاطون ، ارسطو، افلاطين ، ديكارت،
سبينوز، لوك، هيوم ، بيركلي، كانت ، هيغل، ماركس، دارون،
فرويد، سارتر، روسو،واخرين.....تكلم عنهم وعن فلسفتهم الكتاب.

الاساطير، فلاسفة الطبيعة، الكلبيين، الايبقوريين، السفسطائية،
الهللينية، العصور القديمة، القرون الوسطى، عصر النهضة،
القوطية، الوجودية، الجدلية، التجريبية، الدارونية، عصر التنوير،
الاشتراكية، الواقعية، الرومانسية...الخ..مراحل فلسفية ومفاهيم
تطرق لها الكتاب....
كتاب موجه الى شريحة كبيرة من الناس الغير متخصصين
والمولعين بالثقافة والفلسفة...أشخاص عاديين او طلاب معرفة
او كل شخص احب ان يستزيد من بحر المعرفة الانسانية
وبعقل منفتح..(ليس بالضرورة ان نتفق مع الكاتب في بعض
أرائه والتي حاول ان يحشرها في العرض داخل المواضيع)
انه كتاب عن فلاسفة عاشوا ثم ماتوا ولم تبقى سوى افكارهم
اثرت في قصة الحضارة الانسانية وطبعوا عصورآ كاملة
بطابعهم المميز ...وهي لبنة من لبنات أخرى لشعوب
وحضارات أنسانية في ارجاء المعمورة...
ترى من هي صوفي؟..البرتو كنوكس؟ البرت كناج؟
هيلد؟.....شخصيات القصة....نتابعها في الجزء
الثاني...باذن الله...............
البحر

 




هناك 26 تعليقًا:

  1. مساء الخير اخي الاستاذ واثق العطية البحر وتحية لك. لقد كان توقعي في محله عندا اشرت في تعليق سابق من انك تقصد كتاب عالم صوفي ومع انك لم تفصح عن صحة توقعاتي الا انني كنت اتوقع هذا الكتاب فهذا الكتاب من الكتب القيمة التي تستحق ان يكتب عنها وان يطلع عليها الكثير . نعم انها رواية بطعم الفلسفة ان صح التعبير . هذا الكتاب او الرواية يمكن ان نتعلم منه اشياء كثيرة وان ننظر للحياة بطريقة مختلفة ومن جوانب عديدة . ومن ماورد في هذا الكتاب هو : الفلسفة ليست شيئا يمكن تعلمه وانما يمكن تعلم التفكير بطريقة فلسفية . شكرا لك اخي البحر وتحية لك ونحن بانتظار البدء في ماورد في هذا الكتاب

    ردحذف
    الردود
    1. اشكرك اخي ابو علاء على المتابعة والتعليق والتشجيع لنا
      ولكل الاصدقاء فأنت بحق صديق الثقافة المخلص والملتزم....اشكر تعليقك ومرورك على الموضوع مرة ثانية...وانشاء الله يستفيد بقية الاخوان من الكتاب ويحاولوا ان يقرأوا الكتاب الاصلي....اخيك

      حذف
  2. السلام عليكم ورحمة الله
    مقدمة وافية ومشوقه للكتاب المختار بدقة وعناية ..

    ولا ضرر من القراءة لمن يخالفونا دينا ومعتقدا في سبيل إثراء العقل والتفكر في الامور بعمق اكبر ..
    شكري وتقديري لك وموفق دوما

    ردحذف
  3. اشكر مرورك القيم اخت زهور الريف واتمنى ان تقرأي الكتاب الممتع..ورايطه على صفحة الصالون.....القراءة تعمق فكر الانسان .وتثريه.....اشكر مرورك

    ردحذف
  4. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..... كيف الحال اخي البحر اشتقت الى مواضيعك وماتجلبه لنا من كتب رائعه ومع اني لا احب الفلسفه الا انك قد شوقتني ان اقرأ واتابع معك بقية الاجزاء شكرا لك ولرقي ماتطرح لنا ....اختك المهندسه مرام

    ردحذف
    الردود
    1. عليكم السلام اخت مرام...وانا ارحب بمقدمك الجميل هنا
      وخاصة انه التعليق الاول في مدوني...الفلسفة هي تعيش معنا..فمجرد نقاشنا اي شخص..! هي فلسفة لانها تمثل ارائنا .!وما نؤمن به من قيم الحياة....الفلسفة لا يمكن تعلمها ..! لكن يمكننا تعلم التفكير بطريقة فلسفية.......!!وهذا هو غرض الكتاب.....اكرر الترحيب بك.......البحر

      حذف
  5. تقديم رائع ومشوق للكتاب
    هي دعوة مشوقة لقراءة الكتاب
    وسالبي الدعوة بكل سرور
    لك كل التقدير

    ردحذف
    الردود
    1. أهلآ بالكاتبة المميزة فكرآ واسلوبآ..وطالما ما تعجبني
      كتاباتك وتعليقاتك....نعم انها دعوة للقراءة لمن احب ذلك ..وها انا ارك تلبي دعوتي مما يدل على عمق فكرك وحبك لكل ما هو ثقافي وجديد... ويضيف لنا كمآ من المعرفةوالمتعة.....مني كل الاحترام لك....اخيك

      حذف
  6. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ماشاء الله ..
    ثري أنت كالبحر
    والغوص في خضم ثقافتك تثرينا لؤلؤ وجمان
    وكل ماتقدمه مشوق وثمين وهنا أجد مبتغاي
    بارك الله بك

    ردحذف
    الردود
    1. الاخت المتألقة شمس عليك السلام ورحمة الله وبركاته...اشكرك على الاطراء الجميل بحقي...فانا يسعدني ان يستفاد اصدقائي مما انشر وكذلك يسعدني اكثر مشاركتهم بالتعليق وابداء الاراء ..وهذا هو المهم لي....!.....مني كل الاحترام لمقدمك....اخيكم...البحر ...

      حذف
  7. لقد قرأته عن طريق الفيسبوك أيضا مع مجموعة رائعة من الاصدقاء
    ولا أزال ابتسم كلما مر حدثا ما و لم استغربه فاتذكر الكتاب و اتذكر كم هرمت و كيف أنا غرقت في وبر الأرنب :)
    هذا الكتاب أخذني بالفعل بين طياته و لم استعدني منه إلا الآن..!
    البحر ...أشكرك لهذه الوقفة التي ومضت بوعيي و اعادتني لهذا الكتاب الرائع ...
    طبت و طاب يومك .

    ردحذف
    الردود
    1. تحية اخت حنين خطاب ..لك ولمقدمك....نعم لقد غرقنا في وبر الارنب الابيض الذي خرج من قبعة الكون...!!
      نعم انه كتاب جميل وشامل وممتع.....ويغني عن مئات الكتب الفلسفية.............طاب يومك ....واشكرك على الزيارة للمدونه....اخيك

      حذف
  8. الاخ الغالى والمبدع " بحر العلوم "
    والله لقد أستمتعت بأسلوبك الساحر فى سرد الجزء الاول من الكتاب
    وأإن دل فإنه يدل على سحر قلمكم الذى دائما من يشدنى
    مواضيعكم كلها أكثر من روعة
    أشكركم أخى الغالى البحر على دوام تغذيتنا بما تقتطفه لنا من قطوف اكثر من رائعة
    تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. اهلآ اخي عادل ادريس الزبون الدائم لمدونتي والذي يسعدني مرورك باستمرار هنا...هذا وانني قد لاحظت ان اسلوبك هو مشابه لما اتبعه الكتاب !!اي انك تمزج الطرفة والمثل والقصة والشخوص الطريفة مع مضمون الموضوع الجاد والذي تطرحه وقد نقرأه بين السطور وهذه ميزة جديدة لك..!!اشكرآ اخي الكاتب المميز بمواضيعه النقديه والهادفه.....اخيكم... البحر

      حذف
  9. الغالى ..... بحر العلوم
    اشكركم على ما وصفتموننى به وجعلتموننى فى مصاف الكتاب الكبار
    وهذه شهادة منكم اعتز بها
    تحياتى لكم ودمتم لنا

    ردحذف
  10. بدأت بقرآءة الرواية
    وهي تبدو مشوقة من الصفحة الأولى
    شكرا لك

    ردحذف
  11. نتمنى ان تنتهي منها ..وان تعجبك..تحيه اخت احلام..

    ردحذف
    الردود
    1. لقد أعجبتني كثيرا الرواية ...وأدين لك بالشكر

      حذف
  12. السلام عليكم
    مرور للتفقد والسؤال
    متى عودة الحياة لبلوجر وعودة الاقلام المهاجرة بمدادها الراقي ؟

    ردحذف
  13. مافهمت شيء عن قصة عالم صوفي

    ردحذف
    الردود
    1. تحية عطرة.....انها ليست قصة بل كتاب يعرض لنا قصة الفلسفة وأهم الفلاسفة الغربيين منذ ثلاثة الاف عام ولحد الان ...باسلوب مشوق وبسيط..... وتحتاج لفهمها تحميل الكتاب والاطلاع عليه....تحياتي

      حذف
  14. الفلسفة مادة معقدة كثير ومن الصعب التحكمفي مصطلحاتها تبدو مثل البئر العميق من المستحيل الوصول الى معانيها وتفهمها بشكل صحيح انا احب قراءة قصص فلسفية

    ردحذف
    الردود
    1. الاخت طالبة بكلوريا تحية عطرة.....الفلسفة معقدة بذاتها وبمواضيعا لانها تناقش اشكاليات... ومتعلقة بمواضيع صعبة.....لكن هذا الكتاب يحاول ان يقدمها لنا باسلوب بسيط واخاذ ومبتكر من خلال قصة او رواية... وهو بذلك يخلط بين العمل القصصي والعرض الفلسفي...كتاب ممتع وجدير بالقراءة.........

      حذف
  15. أخذت شوطاً لابأس به فى قرائته .. بداءً من المظروف الأصفر فى صندوق بريد صوفى وحتى الكلب الأتى من الغابه بالمظروفات وصولاً ألى الكوخ داخل الغابه وما تخلل كل هذه الأحداث من شرح لفكر الفلاسفه والتعريف بهم .. إن شاء الله أكمل .. وهو فعلا كتاب رائع غنى بالثقافه .
    أشكرك أخى واثق العطيه
    ...................................... مجدى منصور

    ردحذف
  16. ربنا يوفقك ويحعله فى ميزان حسناتك

    ردحذف